منتدى الطريقة البدرية القادرية بأمضبان
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته ؛ وجودكم معنا يسعدنا ويشرفنا
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» ترجمة سيدي الشيخ عبد الباقي بن الشيخ حمد النيل(أزرق طيبة)
الأربعاء سبتمبر 07, 2016 1:00 pm من طرف حسب الرسول الطيب الشيخ

» أبكار أبونا الشيخ ابراهيم الكباشي
الأربعاء سبتمبر 07, 2016 12:41 pm من طرف حسب الرسول الطيب الشيخ

» ترجمة الشيخ محمد ود البخاري ساكن المدينة المنورة
الأربعاء سبتمبر 07, 2016 12:23 pm من طرف حسب الرسول الطيب الشيخ

» سيرة سيدنا ومولانا الأستاذ الشيخ إدريس أب فركة
السبت مايو 07, 2016 10:54 am من طرف حسب الرسول الطيب الشيخ

» ترجمة الشيخ الحسين ولد صباحي المحسي ؛ راجل (شبونة الشيخ الحسين)
السبت مايو 07, 2016 10:50 am من طرف حسب الرسول الطيب الشيخ

» ترجمة الشيخ الطيب الحاج الصديق ود بدر (ود السائح)
الإثنين أكتوبر 26, 2015 12:00 pm من طرف حسب الرسول الطيب الشيخ

» الجيلي يا الجيلي الآن بدرنا الساكن أم ضبان
الإثنين أكتوبر 26, 2015 11:54 am من طرف حسب الرسول الطيب الشيخ

» لله أقـــــوام نعيمهم القرب
الإثنين أكتوبر 26, 2015 10:14 am من طرف حسب الرسول الطيب الشيخ

» دلائل الخيرات في الصلوات على سيد السادات
الإثنين أكتوبر 26, 2015 9:24 am من طرف حسب الرسول الطيب الشيخ

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

ترجمة الشيخ كمال الدين رضي الله عنه

اذهب الى الأسفل

ترجمة الشيخ كمال الدين رضي الله عنه

مُساهمة من طرف ?????? في الثلاثاء أبريل 19, 2011 1:25 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
ترجمة الشيخ كمال الدين رضي الله عنه

نقلا عن صديق دفع الله الشيخ كمال الدين؛ على صفحة الفيس بوك

من كتاب العم الشيخ الدكتور المسلمي الشيخ كمال الدين/ حفظه الله


مولده ونشأته:

ولد العارف بالله الشيخ كمال الدين بن الحاج احمد بن محمد بن البشير في عام 1870م
بقرية الطرش (السنية حاليا) الحلاوين وحدة ود حبوبة محلية الحصاحيصا

ونشأ تحت كفالة والده الحاج احمد
وهو من تلاميذ الشيخ محمد بدر بأم ضوًا بان

نسبه من جهة أبيه :-

والده هو الحاج احمد بن محمد بن البشير بن إدريس ويصل نسبه إلى العباس بن عبد المطلب رضي الله عنه .
وهو ينتمي إلى قبيلة الأحامدة

نسبه من جهة أمه:-

والدته هي : مكة بنت على بن الجبارة
ووالداها كانا تلميذين للشيخ القرشي ود الزين بقرية طيبة الشيخ القرشي وهى تنتمي إلى قبيلة الحلاويين


مراحل تعليمة :-

بدأ الشيخ كمال الدين يدرس القرآن الكريم في قرية الشيخ الجميعابى ،
ثم انتقل إلى قرية أم ضوًا بان ،جلس فيها سبع سنوات حفظ فيهن القرآن الكريم ،وكان ذلك في عهد الخليفة احمد بدر

وأخذ الطريق على يد الخليفة أحمد وبعد أن أعطاه الطريق أمره بأن يذهب إلى منطقة ألأراك غرب
تنوب التي تقع جنوب مدينة الحصاحيصا ليرشد الناس .

وبعد أن حفظ القرآن توجه إلى منطقة مسيد ودعيسى ودرس التوحيد والفقه والسيرة على يد العالم الشيخ محمد عيسى

وكان يجلس في حلقات العلم مع العلماء الذين كانوا يدرسون العلم في مسيده مثل العالم عبد الله بن الشيخ عبد الباقي الذي تلقى تعليمه بالأزهر،وهو من قرية الدناقلة التي تقع شرق مدني .

وقد جلس العالم عبدا لله في مسيد الشيخ كمال الدين عشر سنوات يدرس التوحيد والفقه والسيرة

وكان الشيخ كمال الدين _عليه رحمة الله _يحب العلم وأهله ،ويحث أولاده وبناته وتلاميذه عليه ويحترم العلماء وأهل الدين .

وكان يقول :

ما وجدت راحة البال واستقرار النفس والطمأنينة في عبادة الله تعالى ،ووضوح معالم طريق السير إلى الله إلا بعد أن تعلمت العلم ،

ثم انطلق بعد ذلك في تعليم نفسه بنفسه ويتضح ذلك من المكتبة الغنية التي خلفها بعد وفاته.


ثقافته :-

يمتاز الشيخ كمال الدين _رحمة الله عليه – بثقافة إسلامية واسعة ، فلقد حفظ القرآن الكريم قبل أن يبلغ الخامسة عشر من عمره . وتلقى العلم علي أيادي كثير من العلماء ، وتنقل في مناطق مختلفة في السودان وكان ملما الماما كبيرا بثقافة مجتمعه الذي كان يعيش فيه ويعرف كثيرًا من أولياء الله الصالحين و يعرف دولهم ومدنهم وبلدانهم .ويعرف بعض أحوالهم في سيرهم إلي الله تعالى وينعكس ذلك بوضوح في مدائحه وقصائده


وصول الشيخ كمال الدين إلي منطقة الاراك :-

جاء الشيخ إلي هذه المنطقة بأمر من شيخه الخليفة أحمد بن الشيخ محمد بدر بعد ن سلك على يده الطريق وأعطاه ثوب دمور وعكاز وأيده شيخاً وأذن له بتسليك الطريق وأمره بأن يذهب إلى منطقة ألأراك غرب تنوب ليقوم بأمر الدعوة إلي الله وإرشاد الناس

وهذه مهمة خطيرة. وتلك مسئولية عظيمة ،ولهذا فإن الشيخ استشعر عظم هذه المسئولية فأراد أن يبني نفسه أولاً .ثم بعد ذلك يبني غيره فدخل خلوته وعكف على إيمانه مسلّما إليه نفسه .وعلى حياته يصوغها وفق منهج الإيمان في عزم ورشد وعظمة،لأن الخلوة والتعبد من أهم سمات العظماء .

يقول شيخ الإسلام بن تيمية عليه رحمة الله: في مجموع الفتاوى ( 10/426):

ولابد للعبد من أوقات ينفرد فيها بنفسه في دعائه وذكره وصلاته وتفكره ومحاسبة نفسه وإصلاح قلبه وما يختص به من الأمور التي لا يشاركه فيها غيره.فهذا يحتاج إلي إنفراده بنفسه ، إما في بيته ، كما قال طاوؤسSadنعم صومعة الرجل بيته يكف فيه بصره ولسانه ). آهـ .

وقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتحنث في غار حراء قبل بعثته كما قالت السيدة عائشة رضي الله عنها (كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يتحنث في غار حراء الليالي ذوات العدد قبل أن يرجع إلي أهله ويتزود لذلك، ثم يرجع إلى خديجة فيتزود لمثلها، حتى فاجئه الحق وهو في غار حراء )أخرجه البخاري (رقم3)ومسلم(رقم160)واللفظ له .


وقد ذكر الشيخ كمال الدين الله ذكراً كثيراً.حتى رآه بعض الناس على هذه الحالة فقالوا: أنه ساحر،وبعضهم قالوا أنه مجنون.


وقال الشيخ في إحدى قصائده:-

هاجت بالليل الريح ** هام قلبي بالتلقيح
الشافني في التسبيح ** قال قطعاً ما نصيح


مجاهدات الشيخ كمال الدين:-

تكثر الروايات في الحديث عن مجاهدات الشيخ فقد ذهب ذلك الجيل وضنت الحياة أن تجود بمثلهم .فضلاً في الدين وصيانة للنفس وغزارة في العلم وإخلاصاً في العمل وصدقاً في الكلمة وتفانيًا في طاعة الله وحب الخير للناس ومراقبة للوقت حرصًا على الطاعة وخوفا من المعصية وجمعا للصف وتوحيدًا للكلمة .
ويحضرني هنا ما قالته السيدة عائشة رضي الله عنها وكانت تنشد بيت لبيد بن ربيعة :

ذهب الذين يعاش في أكنافهم **وبقيت في خلف كجلد الأجرب

وتقول: رحم الله لبيدًا كيف لو عاش إلي زماننا هذا ؟

وكان ابن أختها عروة بن الزبير رضي الله عنه وقد عاش بعدها زمنا ينشد البيت ويقول:

رحم الله لبيدًا وعائشة كيف لو عاشا إلي زماننا هذا؟

ونحن ننشد هذا البيت ونقول:

رحم الله لبيدًا وعائشة وابن الزبير كيف لو عاشوا إلي زماننا هذا؟


ويصدق في شيخنا قول الشاعر الصوفي :-

أهل السلوك علي الطريق الزاهر ** ساروا بإخلاص وقلب حاضر

وزكت نفوسهم وطهر رجسها ** وتجملوا بجمال دين الطاهر

وتخلصوا بجهادهم في حربــها ** نالوا القبول وأكرموا ببشائر

من حضرة الحضرات حين تجملوا ** بحقيقة التوحيد نور القاهر

شربوا بجمع الجمع بعد جهادهم ** منحوا الوصول إلى العلا بحضائر

فهم النجوم المهتدى بضيائهم ** سبل النجاة لكل صب سائر

لم يخل عصر منهم يا ذا النهى ** طوبى لمنتسب لهم أو زائر

أبدال رسل الله وراث الهدى ** تهمى فيوضهم كسحب ماطر


جوانب من شخصيته :-

كان الشيخ كمال الدين- رحمه الله- بهي الطلعة سمح الأخلاق متواضعا عالي الهمة في خشوع زانه العلم بعلوم جلال القرآن . وتنجذب له القلوب بالمحبة والعرفان ،دائم الفكر طويل السكوت رطب اللسان بذكر الله وتلاوة القرآن . وان قوة إيمانه وصفاء نفسه وهدوء سمته وعبير خصاله واستقامة ضميره ونهجه ،وجوده ،وورعه ،ومثابرته على العبادة وإشراق طلعته كان يجعله فرحةًً وبهجة لكل من يجالسه أو يراه،

كان يحنو على تلاميذه ومريديه ويرعاهم في كل أدوارهم بالحكمة ويرشدهم بالحال قبل المقال لذا أحبه كل من خالطه

وكان تلاميذه ومريدوه يرحلون إليه ليبين لهم الأحكام في شؤون حياتهم .


منهجه في تربية المريدين :-

منهجه هو التمسك بكتاب الله تبارك وتعالى وسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ونشر الإسلام ودعوة الناس إلى دين الله ، وتعليم العبادة وتربية الناس على الاستقامة وتقوى الله ،والالتزام بأذكار الطريقة وأورادها متأثرًا في ذلك بمشايخه

وقد كانت ثقافته الدينية أساسا لتربية مريديه تربية صحيحة وذلك لغرس المبادئ والخصال الحميدة وتعليم المريدين أصول دينهم وتوجيههم الوجهة الصحيحة .

وقد وجد الناس أميون لا يعرفون القراءة ولا الكتابة ومنشغلون بتربية البهائم والترحال معها إلى أماكن الرعي ومهتمون بأمرالزراعة وأنهم لا يعرفون الطهارة ولا الغسل من الجنابة ، ولا كيف يؤدون الصلاة ولا يعرفون حلالا ولا حراما ،وان الدين غير موجود في واقع حياتهم ،

فأشعل نار القرآن الكريم واحضر العلماء لكي يعلمون الناس أمور دينهم وقد أتخذ الشيخ عليه رحمة الله منهجا يعتبر في غاية المرونة والفعالية لتربية مريديه فقد كان يأخذ تلاميذه بحسب الطاقة.


وقد ألف مدائح نبوية وقصائد صوفية سهلة الفهم عميقة المعنى يظهر فيها بوضوح منهجه، ومن خلالها استطاع أن يصل إلى قلوب الناس ليعلمهم أمور دينهم ويعظهم ويرشدهم إلى الطريق الصحيح .


وكانت تربيته لتلاميذه بمعايشته لهم ، وقف بنفسه حاضرًا يوضح لهم ويعلمهم ويبين لهم ويحمل همومهم، ساعيا لنفعهم ،ومتصدرًا لخدمتهم وحل مشاكلهم، بكل رحابة صدر وسعة بال،

رضي الله تعالى عنه وأرضاه وجعل البركة في عقبه وذريته .. آمين

نقلها: حسب الرسول الطيب الشيخ، غفر الله له ولوالديه

??????
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ترجمة الشيخ كمال الدين رضي الله عنه

مُساهمة من طرف حسب الرسول الطيب الشيخ في الإثنين نوفمبر 21, 2011 12:27 pm

مداخلة الأخ الصديق دفع الله الشيخ كمال الدين على صفحة الفيس بوك:

الشيخ كمال الدين تزوج بنت الشيخ سعد ود حاج الفضيل و تدعى باب السلام وهي جدتي أم أبي الخليفه دفع الله الشيخ كمال الدين

وأهلنا جميعهم تحت راية الشيخ ود بدر في العيلفون والحسناب والسديرة والمسعودية و أبو شنيب والشقلة عوج الدرب وطيبة الشيخ كمال الدين

و من حكمة الشيخ كمال الدين أنه تزوج بأربعة بنات ابواتهم من المؤيدين من الطريقة البدرية وهن

1-باب السلام الشيخ سعد ود الفضيل من قبيلة العسيلات

2-ريا مصطفي ود الزين من قبيلة المغاربة قرية ود الزين

3-العازه الشيخ بابكر من المعيلق من أهله الأحامدة

4-دار الخلود الشيخ موسى من قرية الحاجاب من قبيلة الكواهلة

علما بأن أمه من أعيان قبيلة الحلاوين المنتشرة في السنية الطرش وحلة عباس وصافية و كتفية

مكرر الشكر للأخ صديق الخليفة دفع الله

_________________
مولاي صل وسلم دائما أبدا على حبيبك خير الخلق كلهم

حسب الرسول الطيب الشيخ الخليفة أحمد بدر
تلفون 00249129950207
بريد الكتروني hsbelrsol@gmail.com
avatar
حسب الرسول الطيب الشيخ
Admin

عدد المساهمات : 598
تاريخ التسجيل : 23/05/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://omdoban.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى